أمراض عامة

عسر الهضم و الامساك و التهاب المرارة

كل ما تريد ان تعرفه عن عسر الهضم والامساك و التهاب المرارة و الزائدة الدودية

القولون

عسر الهضم

عسر الهضم الحاد والمزمن شكوى عامة وثيقة الصلة بالأطعمة وألوانها، والاخطاء المرتكبة في صنعها وتصنيفها. والأعراض تتقارب وتصب في الشعور بالحرارة والألم حول المعدة، وكذلك الالم في الجانب الايسر وحرقة القلب والقيء لا يستبعدان من الأعراض . ، ويخفف عنه الكثير من شعور الكرب والضيق . والقيء يريح المصاب بعسر الهضم ويكون شديد الحموضة .

و ينشأ عسر الهضم الحاد عن الافراط في الأكل، والاكثار من الشرب خلال الأكل، ويكون الطعام معدا اعدادا سيئا تكثر فيه التوابل. وقلة المضغ لها دورها ايضا في بروز عسر الهضم. وحالة عسر الهضم الحادة هي في الحقيقة انذار بأن المعـدة ليست قادرة عل تحمل الحالة السيئة المملاة عليها .

اسباب انتفاخ البطن

واشتداد الأعراض الحادة التي قد يتجاهلها المرء تسبب الحالة المزمنة .

كما ان عنصر التوتر والعصاب يخلق حركة غير طبيعية في الأعضاء الهاضمة فتفرز كمية كبيرة من الحموضة، تعرض الانسان لحالة من عسر الهضم. والمصاب بعسر الهضم العصبي يزدرد الطعام ازدرادا مسببا لنفسه صعوبة هضمية فى الطور الأول . وتتزايد صعوبة الهضم بسبب الأخطاء ولكثرة ما يتناوله الانسان من طعام ويشرب من شراب . وحالة التوتر والانفعال التي ترافق كل لقمة تزيد من الصعوبة . وفي كل إصابة عسر هضم توجد إصابة امساك بطبيعة الحال ، وهذا يضاعف من كميات الرواسب الحمضية في الجهاز الهضمي .

الامساك

الامساك مشكلة تنتج عن عجز يصيب الامعاء ، فلا تخرج محتواها المبتذل . وهو ليس حركة احشائية يعجز عنها المرء رغم رغبته في إجرائها .

بعض الناس – بل جلهم – يعتقدون أن أمعاءهم بجب أن تتحرك وتفرغ يوميا ، ويعتبرون أنفسهم ممسكين ان امتنع الخروج . في الواقع قد متنع أحشاؤك عن التفريغ بضعة أيام ولا تقاسي رغم ذلك من أي شعور بالمرض أو بالألم .

ويقولون اليوم إن هذا الاضراب الامعائي لا يدل عل حالة انسام ، ولا على حالة انسداد .

غير أننا نقول بأن الانسيام موجود حتا متى توقفت الأمعاء ، أو تلكأت ، أو تكاسلت .

أقرأ أيضا :   ضغط الدم المرتفع والجنس .. ستتجاوز الامر فلا تقلق!

وهذه البلبلة المعوية الاحشائية يرجع السبب فيها إلى الملينات والمسهلات ، وإلى الدعاية الضخمة نها ، وإقبال الناس عليها بفعل هذه الدعاية المضلة ، ومن ثم المذلة .

ولا مرية ان العادة متى انتظمت، أفضل ألف مرة من العادة متى اختلت وتحورت . . ومع ذلك نجد من الزاعمين من يقول بأن لا بأس عليك ان حدت عن عادة ، وانخلعت عن نظام .

ما هو المعدل الطبيعي ؟

من الأمور التي تعودها الناس التفريغ مرة في اليوم الواحد ، أو مرتين ، أو مرة في كل يومين . . ووقت التفريغ أيضا يختلف بين انسان وآخر . .. انها العـادة المكتسبة من الصغر، وننشأ عليها، مع بعض التعديل الذي يمليه العمل ، أو مواعيد المدرسة ، أو أمور أخرى .

وتصنيف الامساك يرتهن بالسبب – والأسباب كثيرة – العوامل العاطفية ، كالانفعال ، والتوتر ، والسخط ، والتكدر ، والاختلاط في الفكر والنفس ، واليأس ، والبلبلة ـ كلها تسبب الامساك . التوتر يشد من عضلات الأمعاء ويصيبها بالتشنج – وهذا يسمى الامساك التشنجي .

والصغير أحيانا يقاوم التمخضات العاطفية برد فعل يكون استهلالا للامساك . فلا يمتثل للغريزية النظامية الطبيعية ، ويعصي الحافز ، فلا يتغوط ، بل يبقي المواد البرازية في المستقيم مدة تكفي لتكون كرة كبيرة يبلغ حجمها أحيانا حجم ثمرة الكريب فروت . هذه الكتلة تفقد بتتابع ماءها في المستقيم ، فتجف وتصلب ، ويصبح إخراجها عسيرا .

والخمول ، أو التكاسل المعوي هو نوع من الامساك سببه وهن يصيب عضلات الامعاء ، فتقعد عن تحريك المواد البرازية صوب الشرج، وببقاء هذه المبتذلات في الأمعاء تفقد ماءها وسوائلها وتتحول إلى مواد جافة صلبة .

يقولون أن الامساك من نوعين : نوع تمكن من صاحبه سنوات كثيرة ، وكأنه الحاضر المداوم ، ونوع يفاجىء عل حين غفلة ، وكأن الجهاز أصيب فجأة بأزمة . ولكنه من أنواع خلافا لما يقولون .. إنه متنوع الأشكال كتنوع الأشخاص الذين يعانونه . الناس من أنواع شتى ، وحتى الأنواع البدنية – الشكل والتركيب والبنيان – نستطيع أن نعدد منها ثلاثة :

ربع القامة . . النحيل . . البدين .

ويختلف الأداء الجسياني بينهم . ومتى فكرنا في وظائف البدن ، كالتغوط ، فصدق بأن اثنين لا يتشابهان ، كا يقولون .

والامساك الذي يمتد سنوات هو النوع الذي أسبيء علاجه ، وتضاربت أو حقيقته. وهذا أمر ردىء خليق تشابكت طرق علاجه ومداواته ، ولم يفهم على بالرجل ان يتجنبه .

أقرأ أيضا :   14 طريقه سهلة لـ تخسيس منطقة الارداف التي تسبب الكثير من الاحراج

كل ما تريد معرفته علن علاج الإمساك والإمساك المزمن

والامساك الذى يفد بغتة ، من غير توقع ، ودون انذار ، يقتضي هو الآخر التحفظ في التفكير فيه والاهتام بأمره . أحيانا يكون ناجما عن انسداد أو عقبة . والغلطة الشنيعة في هكذا حال هي اهراع المصاب إلى الدواء تعجيلا بعودة الأمور إلى نصابها . وتكون النتيجة عكسية متى تكرر شرب الدواء ، فهو يرسخ الانحراف والاعوجاج ، أي يرسخ قدم الامساك ، الذى ما كان ليدوم لو عولج الجسم كله ، بالغين من تطبيق اسلوب مرغم عل الأمعاء.

فدع الأمعاء وشأنها . . لا تعبث بها بالمواد الكيميائية . واستعـن إن شئت بالحقنة الشرجية ، ثم فكر بما يترتب عل التسرع من اضطراب يصيب الجهاز كله ، ومن فساد وضرر . ومها تنوعت الأسباب ، فخير علاج للامساك ما ينتفي منه الدواء والمواد الكيميائية المحركة للامعاء بصورة غير طبيعية .

خير علاج له هو الاتي  ..

1-لا تأكل واعصابك متوترة

٢ – لا تأكل وانت متألم .

٣ – كل باسترخاء وهدوء وكل القليل .

٤ – لا تكثر من الوجبات الرخوة ، لا تشرب القهوة أو الشاي وأنت تأكل .

5 – اشرب كل يوم خمسة أقداح كبيرة من الماء على الأقل .

6ـ أكثر من الثمر والخضر

7-ابدأ يومك بقدح ساخن من الماء

٨ – أكثر من المشي والتمارين البدنية  ..

امراض المعدة والامعاء

التهاب المرارة

المرارة عضو فق شكل الاجاصة . وهي تقع في الجانب الأسفل من الكبد ، ويتراوح طولها بين ثلاث بوصات وأربع . المرارة خزان المرة أى الصفراء ، وتتصل بالكبد والاثنا عشرى عن طريق قناة .

وهي مبطنة بغشاء مخاطي ، وهذا فإنها تتعرض للالتهاب في هذا الغشاء ، كما تتعرض للأمراض المزمنة، ويترافق مرضها أحيانا مع التهاب المعدة المزمن ، والامساك المزمن هو على الأرجح ملمح المرض ومظهره . والسمنة تعتبر من أعراض داء المرارة ، ولكنه ليس شرطا مفروغا منه ، ولا يمكن الأخذ به كلازمة .

أعراض داء المرارة تتسلسل بين المغص ، والغثيان ، والقيء ، والضغط المعدة)، والشعور بالاكتظاظ بعد تناول الشرسوفي ( جزء من البطن واقع فوق الطعام . ويصاب المريض كذلك بالحرقة في فم المعدة ، والانتفاخ . ويشتد الألم في الليل ، خاصة فى الجزء الأيمن الأعلى من الجسم ، ويمتد إلى الظهر والكتف الأمن .

أقرأ أيضا :   اذا كنت تبحث عن السعادة الفعلية فإن هذا الموضوع يهمك كثيرا!

وتتكرر النوبة . ولا يزول الألم الا باستئصاها . وأمراضها تنجم في الغالب عن الاكثار من الأكل ، وبنوع خاص متى كان الطعام غنيا بالكربوهايدريت ، والسمن والدهن . والامساك يساهم في مرض المرارة ، وكذلك الخمول وقلة الحركة ، وترهل الكبد ، وتناول العقاقير الكابتة لمرض سابق . والتهاب غشائي تخاطي قديم .

الزائدة الدودية

الألم المفاجىء في البطن ، والشعور بالغثيان والتهافت ، والقيء الـذي قد كذلك الامساك وارتفاع الحرارة ، هي اشارة الاصابة يرافق هذين العارضين ، و بالتهاب الزائدة الدودية وفي مراحل هذا الالتهاب الاخيرة . ومن المحتمل أن تكون مراحل عدة قد مرت عل المصاب ، أو مر بها هو قبل أن يبدأ الألم ، وما يسمى بالزائدة التذمرة يكون الانذار الذي تصدره الامعـاء . واهال هذا الانذار يعـود بالوباء عل الانسان .

الزائدة الدودية

ان الانتباه الباكر لما اعترى الجسم واخذ يتطور هو المنقذ الوحيد والأكبر . ولا يجوز أبدا ان نسرف في الترقب والتريث .

واستئصال الزائدة ضروري لأن انفجارها الفجائي يمثل للانسان المصاب خطر الموت ، فالانفجار ينثر سمومها ، وهذا أمر جلل لا يكاد يسلم من عواقبـه الوخيمة أحد مها ساعفه حظه وظاهره حسن طالعه

ريج البطن

أو انتفاخ البطن . ويسمى -أيضا الاندياق ..

إنه تولد الغازات فى المعدة ، ويتزامن عادة مع عسر الهضم ، وعمدد المعدة ، ومع غير ذلك من أوصاب المعدة .الغازات تتألف فى أكثر الأحيان من غاز حمض الكربونيك ، وغاز المستنقعات أو المناجم .

ريح البطن

والانتفاخ يوجد كثر ما يوجد في متوتر الأعصاب ، المنفعل ، مضطر. النفس ، ومن اسبابه الأولى ابتلاع كمية كبيرة من الهواء . ومتى وجد الغاز في المعدة أو الامعاء فالسبب يكون ذلك التخثر أو التخمر الناجمين عن تأخر عملية الهضم ، وتمدد المعدة من كثرة ما يتناوله الانسان من أطعمة وأشرية . وجدير بالمرء قبل كل شيء أن يتغلب عل المتاعب الهضمية التي تكون السبب المباشر .

النتيجة

إلا الأمر الحقيقي الذي لا يختلف عليه اثنان . . فالمعدة بيت الداء كما قالوا ويقولون . وعل الرجل أن يرعاها ويعنى بها .. عليه أن يكون معتدلا في معيشته ، فيأكل باعتدال ويشرب باعتدال ، ويتوتر وينفعل باعتدال . بهذا يتقي الكثير من الأخطار ، ويقي جهازه اهضمي من العلل ، ويدفع الشر عن سائر أجهزته ..

السابق
امراض الكبد والمرارة وقرحة المعدة
التالي
تعرف على 10 معلومات خطيرة عن تأثير الفيتامينات على غدد جسمك