أمراض عامة

كل ما تريد ان تعرفه عن التهاب الكلى و الحصى الكلوية

التهاب الكلى

كل ما تريد ان تعرفه عن التهاب الكلى و الحصى الكلوية

كل ما تريد ان تعرفه عن التهاب الكلى و حصوات الكلى

التهاب الكلية

الالتهاب كثيرا ما يؤثر في الكليتين الى مدى متساو تقريبا، واسبابه الحقيقية لا يمكن معرفتها في جميع الحالات . والاسم المتفق عليه لالتهاب الكلية هو Nephritis ومعناه التهاب الكلية . ومتى اصاب الالتهاب الكلية وأثر في وحدات الترشح المعروفة بالكبيبات( glomeruli ، فان الالتهاب يسمى عند ذلك (التهاب كبيبات الكلية ) .

وهذا الالتهاب له صلة وثيقة ببكتيريا مرض سابق ، بالأخص المكورة السبحية  (streptucoccus). . ويبدأ كأصابة حلق بالمكورة، ثم بعد اسبوعين أو ثلاثة يضعف  الجسم، ويصاب بالوهن ، وينتفخ الوجه والجفون، ويصبح لون البول كلون  الصدأ، ويتوالى الشعور بالصداع. وفي الحالات الحادة تقل كميات البول المفرزة .

لدى المعاينة الطبية ، يرى الطبيب امامه مريضا متهافتا (المريض في اكثر الحالات صغير السن ) ، ولا يستبعد ان يكون الضغط الدموي مرتفعا، كا لا يستبعد ان يكون مصابا كذلك باحتقان في الرئتين. وفي المختبر يتضح ان البول

يخالطه دم . واحيانا لا يرى إلا بالمجهر .

ما هي طبيعة علاج التهاب الكلى؟

ولا بد من المستشفى . والعلاج يتضمن كأساس ، وقاية المريض من  المضاعفات، وان وقعت يسارع الى التخفيف من اضرارها بالعقاقير المناسبة . ولا يوجد اسلوب خاص معين لعلاج هذا الداء الخطر ، فهو يجب أن يأخذ حده ، ولكن المريض يبل أخيرا ، ويخرج من المحنة سالما ، وان طال الوقت أحيانا ، ونكرر ، هنا بأن أكثر المصابين هم من الصغار والأطفال .

والتهابات كبيبات الكلية قد يرافقه التهاب جهازي، أو التهاب صمامات القلب.

وهناك التهاب الكلية الوراثي ، يصيب الذكر كا يصيب الأنثى، وان يكن الذكر اكثر تعرضا، واكثر مقاساة من الأنثى .

أقرأ أيضا :   14 طريقه سهلة لـ تخسيس منطقة الارداف التي تسبب الكثير من الاحراج

التهاب الكلى

والامراض الجهازية تؤ ثر تأثيرا سيئا في الكليتين ، وقد يكون التهاب الكليتين المرافق خطيرا وخطرا تتعرض الحياة بسببه لمحنة قاسية ربما تنتهي بالموت .

والذئبة مرض يلهب الجلد كله . وهو كا ذكرنا من الامراض الجهازية التي  يرافقها الالتهاب الكلوي. وخير علاج له هو التمنيع بعقار الكورتيكوسترويد، اما اذا كانت حالة الكليتين سيئة لتعمق المرض فيها فإن العلاج المحدد لم يتوصلوا  إليه حتى الآن .

لغايات عملية، يمكننا ان نقول بأن الكليتين تتأثران دوما وتتعرضان للسوء، ولكن تأثرهها يتفاوت في مداه واتساعه وخطورته .

ولا يفيد الانسان شيء مثل ما يفيده التشخيص العاجل لكل مرص كلوي ، والعلاج السريع .

وبتكرر التهاب المسلك البولي ، فيصيب الانسان في أي مكان منه .

التهاب المثانة البولية ..

والتهاب المثانة يعتبر التهابا حميدا لا يخشى منه على الكليتين ، وأعراضه حرقة  في البول ، والحاجة المتتابعة للتبويل ، وأحيانا يختلط الدم مع البول ، وترتفع الحرارة  قليلا . سبب التهاب المثانة جرثومي .

ويجري التحليل بعينة من البول . كا أن الطبيب في العادة يطلب تحليل الدم لمعرفة عدد الأبيض والأحمر فيه ، وكذلك يطلب فحص الدم للتأكد من عدم وجود  السكر فيه ، وهذا لأن التهاب المثانة تتكرر اصابة مريض السكري به .

الداء هذا متى تكرر أكثر من مرتين يرغم الـطبيب على اتخاذ الاجراءات  الموضحة في الفقرة السابقة ، كا يجعله هذا التكرار يعاين المثانة بالمنظار الخاص لنفي  وجود السبب الموضعي أو اثبات وجود هذا السبب .

التهاب الكلى

وعلاج التهاب المثانة يتوقف عل السبب ، فإذا كان التهابا بكتيريا عليه ان يختار نوع العقار المضاد للجراثيم بكل انتباه .

التهاب الكلية بالذات وحويضتها ترافقه عادة أعراض امراض جهازية شديدة  ذات خطورة ، كالقشعريرة ، والحمى ، والألم في جانب واحد من الظهر ( في جانب الكلية المصابة ) . والتشخيص يتوقف عل الفحص الشامل ، والتحاليل  وزراعة عينة البول . ومن نتائج الزراعة البولية يعرف الطبيب نوع المتعضيي المجهري المسبب للالتهاب ، ومن ثم يصف العقار القاتل للجرائيم .

أقرأ أيضا :   الدم في البول هو مؤشر خطير ل 5 أمراض فتاكة ولا يجب تجاهله

ما دور العقار المضاد لعلاج الالتهاب؟

ولأن النتائج تستغرق معرفتها يوما أو يومين ، فان الطبيب يبادر الى العلاج  بالعقار المضاد. ورغم ما يدور حوله من جدل ونقاش فإن هذا الاسلوب هو الأصلح والآمن ، لأن العقار يكبت من شر الجراثيم ويقلل من فحشها .

كلية واحدة تصاب بهذا المرض ، بيد أن الثانية تتعرض للاصابـة ان تكرر الالتهاب . ويكون التكرار نتيجة المضاعفات التي محدثها داء السكري، وقد يكون في الواقع المظهر أو العارض الاساسي الذي يكشف عن الاصنابة . في هذه الحالة  يكون لتنظيم مستوى الدم المفعول القوي في التقليل من خطورة الالتهاب ، بل وفي التقليل من الاصابة به .

والصلة ثابتة بين الشذوذ البنيوي للكليتين أو الحالبين والاصابة المتكررة  بالتهاب الكلية وحوضها .

وفى الوقت الذي لا يكون لالتهاب المثانة تأثير ضار في الكلية وأدائها ، فان التهاب الكلية وحويضتها المتكرر يعتبر ثاني سبب لقصور الكلية ( عجزها عن حذف المبتذلات السمية من الدم ) – وعليه لا مفر من بذل العناية الفائقة لمكافحة ،الالتهاب ، لأن تطوره إلى الأسوأ علامة على انعدام العناية أو نقصها .

التهاب الحالبين ..

والتهاب الحالبين ليس عاما كثير الحدوث . فهو يصيب المرء المعاني من حصى  الحالبين ، بالأخص متى سببت الحصى انسدادا فيها. ولعلاج هذه الاصابة يجب إزالة الحصاة ، وإعطاء المريض العقاقير القاتلة للجراثيم التي يختارها الـطبيب .

ولكن الأمر يتجاوز هذا ، لأن المرض لسوء الحظ قد يفضي الى قصور الكلية ، ولهذا  السبب يجب ألا يدخر الطبيب وسعا في العلاج قبل وقوع الكلية ضحية طيعة ..

حصوات الكلية ..

في ما لا يقل عن خمسين بالمئة من مرضى الحصاة الكليوية لا يعثر الاطباء على  السبب ، مما يعسر كل محاولة للعثور على الأساليب الواقية .

حصوات الكلية

هل يمكن تجنب حصوة الكلية ؟

ولكن من بين الاسباب التي يمكن تلافيها تكاثر ما في الدم من الكلسيوم ، ما  يشير إلى اكثار المريض من أكل الأطعمة الغنية به ، أو إلى وجود دمل حميد أو خبيث  في الغدة الجنب درقية ، وهذه الغدة تنظم مدخولنا من الكلسيوم عن طريق القناة  المعوية ، وما نمرزه مع البول منه . ومتى أصيبت هذه الغدة بمرض تفقد أداءها  التنظيمي ، فيحدث تصاعد خطير بمستويات الكلسيوم في الدم .

أقرأ أيضا :   كل ما تريد معرفته عن مشاكل الجهاز البولي الشائعه

والسرطان في العظم يطلق كميات كبيرة من الكلسيوم الى المجرى الدموي ، مما يضيف إلى واجبات الكلية المزيد من الاعباء .

حصوات الكلية

وليست كل الحصى مركبة من الكلسيوم، فحمض اليوريك ، وهو نتاج  الأيض المبتذل يكون وجوده بكمية كبيرة في مجرى الدم من أسباب الاصابة  بالنقرس ، وهو أيضا يؤدي إلى تكون الحصى .

ما هي اعراض حصوات الكلية ؟؟

وحصى الكلية ، وانحشارها فى محاولة لعبور الحالبين تبرز إشارات وأعراضا  يستطيع المريض تبينها بسهولة ، مثلا : الألم الشديد المفاجىء في وسط الظهر ، أو الخاصرة ، أو الأربية ( أصل الفخذ ) ، والحرارة ، والتوعك العام ، وأحيانا ، الدم في البول .

وقد تدوم الأعراض ساعات معدودة ، وقد تلازم المريض حتى بعد شروعه في  العلاج .

حجم حصوة الكلية ..

الحصاة الأكبر حجما قد تعلق في الحالب مسببة الانسداد التام في ذلك  الحانب. وتبقى الاعراض طالما الحصاة باقية ، والحصاة الصغيرة الناشئة في الكلية  تمر دون مشقة عبر الحالب إلى المثانة ، هنا تزول الأعراض . غير أن الحصى إن بقيت  فى المثانة فقد تسبب ألما وانزعاجا ، كا يحتمل أن تصيب المثانة بالتهاب .

وكل شخص يشك بوجود الحصى في كليته يستحق الفحص الشامل  لمعرفة  أسسا شكاته .

والأسباب المؤدية إلى تكون الحصى في الكلية – كالدمل الحميد أو الخبيث في الغدة الجنب درقية التي تستأصل متى اقتضت الحاجة ـ يمكن تلافيها .

أما الاسباب الأخرى ، كالتجمع غير الطبيعي لحمض اليوريك في الام  فيتعذر معالجتها وانقاذ المريض منها ، ولكن السيطرة عليها مكنة متى وصف للمريض الدواء الملائم .

ومها كانت عليه الحال ، فالسرعة في التشخيص والعلاج ترفع عن صدر المريض كابوسا ممضا .

 

 

السابق
ما هي امراض الكلى و الجهاز البولي الأكثر شيوعا؟؟
التالي
كل ما تريد معرفته عن مشاكل الجهاز البولي الشائعه